أرقام وإحصائيات: لوكلير يستعيد طيف مايكل شوماخر في النمسا

لم تحمل حلبة ريد بُل رينغ أخبار جيدة لـ “صاحب الأرض” فريق ريد بُل، إذ وبعد أن بدا ماكس فيرشتابن في طريقه لإحراز الفوز أمام جمهوره، كان لفيراري كلمة أخرى، واختار الفريق الإيطالي أن يعود إلى سكة الانتصارات بفوز مهم جدًا من بوابة جائزة النمسا.

أنهى فيرشتابن، متصدر الترتيب، السباق في المركز الثاني، بينما انسحب زميله سيرجيو بيريز مبكرًا من السباق، أما فيراري فقد خرجت منتشية بفوزٍ مهم جدًا على صعيد معركة اللقب وهو الأول لها في النمسا منذ أن فاز مايكل شوماخر هنا منذ 20 عام.

تعرفوا على أبرز الإحصائيات والحقائق من جائزة النمسا الكبرى:

شكّل هذا السباق منتصف موسم 2022 تمامًا، حيث أنه الجولة 11 من أصل 22 جولة.

لم يسبق لشارل لوكلير أن حقق الفوز بسباق لم ينطلق فيه من المركز الأول في مسيرته في الفورمولا 1.

قبل السباق، كان لوكلير قد حقق أربعة انتصارات من أصل 90 سباقٍ له في الفورمولا 1.

لم يتمكن لوكلير من الصعود إلى منصة التتويج في السباقات الخمسة الماضية.

فوز فيراري هو الأول في النمسا منذ أن حقق ذلك الأسطورة مايكل شوماخر في عام 2003.

تمكن لوكلير من تجاوز فيرشتابن 3 مرات في طريقه لتحقيق الفوز.

لم ينهِ ماكس فيرشتابن أي سباق هذه السنة في المركز الثاني.

وصل سلسلة فيرشتابن بتصدر 153 لفة على التوالي في حلبة ريد بُل رينغ إلى نهايتها اليوم (كانت تاسع أطول سلسلة في أي حلبة في تاريخ الفورمولا 1).

صعد فيرشتابن إلى منصة التتويج في سباقه الـ 129 مع ريد بُل، ليعادل بذلك رقم الأسترالي مارك ويبر مع الفريق. 

إنها منصة التتويج رقم /68/ لفيرشتابن في الفورمولا 1، يعادل بذلك رقم البرازيلي روبنز باريكيللو في المركز الثامن في قائمة الأكثر تحقيقًا لمنصة التتويج.

بالمركز الثالث في السابق، سائق مرسيدس لويس هاميلتون يصعد إلى منصة التتويج الثالثة له هذا الموسم. 

هاميلتون هو السائق الوحيد الذي أنهى جميع سباقات موسم 2022 حتى الآن.

لم يسبق لهاميلتون أن أنهى سباق النمسا خارج المراكز الخمسة الأولى سوى مرة واحد فقط في زيارته الـ 11 للحلبة.

بالمركز الرابع لجورج راسل في السباق، أنهت مرسيدس السباق في المركزين الثالث والرابع، وهي المرة الخامسة التي تحقق ذلك هذه السنة، لم تتمكن من إنهاء أي في المركزين الأول والثاني حتى الآن.

مرسيدس حققت المركز الثالث للمرة السابعة في 2022.

XPB 1160050 HiRes

مع وجود إستيبان أوكون في المركز الخامس، فريق ألبين ينهي ضمن المراكز الخمسة الأولى للمرة الثانية على التوالي.

كان السباق رقم /100/ لأوكون والـ /50/ له مع الفريق الفرنسي.

أنهى ميك شوماخر السباق في المركز السادس، وهي النتيجة الأفضل له في مسيرته حتى الآن بالفورمولا 1.

المركز السابع لـ لاندو نوريس، كانت النتيجة الأسوأ لماكلارين في آخر ستة سباقات في ريد بُل رينغ.

فريق هاس يسجّل للسباق الثاني على التوالي مع إنهاء كيفين ماغنوسن السباق ثامنًا، وهي المرة الأولى منذ السباقين الختاميين لموسم 2018. 

إنها المرة الثالثة فقط التي يسجّل فيها دانيال ريكاردو (المركز التاسع) النقاط هذه السنة (هو  سجّل أيضًا نقاط في سباق إيمولا التأهيلي).

أكمل فرناندو ألونسو المراكز العشرة الأولى بعد انطلاقه من المركز الأخير في شبكة الانطلاق، وهي المرة السادسة على التوالي التي يتمكن فيها الإسباني من حصد النقاط. 

سجّل كارلوس ساينز انسحابه الرابع هذا الموسم.


المصدر: الموقع الرسمي للفورمولا 1

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى