أسعار الدقيق تتراجع 200 جنيه للطن

تراجعت أسعار الدقيق في الأسواق المصرية، بنحو 200 جنيه للطن، بعد انخفاض أسعار القمح في مصر والأسواق العالمية، بعد موجة ارتفاعات تاريخية بسبب الحرب الروسية الأوكرانية.

وانخفض سعر طن الدقيق 24%؛ 200 جنيه، ليسجل مستوى 9000 جنيه في السوق المحلي، وذلك بعد انخفاض أسعار القمح المستورد لـ 8000 جنيه للقمح الأوكراني.

كما خسر سعر طن الدقيق المحلي نسبة الـ 27%، 200 جنيه؛ ليسجل نحو 9100 جنيها بدلا من 9300 جنيه في الأسواق المصرية.

وبلغ سعر القمح  نسبة 11.5% المستورد، نحو 7900 جنيه للطن الواحد، وسجل سعر الطن الواحد من القمح الروسي 8050 جنيها.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى