أغنى رجل في العالم متشائم؟.. إيلون ماسك يتنبأ بحالات إفلاس



هل تخيلت يوما أن أغنى شخص على الأرض قد يكون متشائما؟ لقد حدث بالفعل مع إيلون ماسك.

حيث قال إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، الخميس، إننا نقترب من الركود، “لكنه في الواقع أمر جيد”.

في سلسلة تغريدات عبر موقع تويتر، سأل أحد المستخدمين ماسك عما إذا كان ما زال يعتقد أننا نقترب من الركود.

إيلون ماسك يتنبأ بحلات إفلاس

فأجاب إيلون ماسك: “نعم، ولكن هذا في الواقع شيء جيد. لقد كانت تمطر الأموال على الحمقى أيضا لفترة طويلة، يجب أن تحدث بعض حالات الإفلاس”.

“أيضا، خدعت جميع عناصر كورونا في المنزل الأشخاص إلى التفكير في أنك لست بحاجة فعلاً إلى العمل الجاد”.

أضاف إيلون ماسك: أدت جائحة كوفيد إلى تسريع التحول إلى المزيد من الأشخاص الذين يعملون من المنزل، بينما تلقت الشركات والأفراد مدفوعات تحفيزية خلال فترات الإغلاق.

بعد تعليقاته، سأل مستخدم آخر ماسك، الذي لديه صفقة سارية للحصول على شركة تويتر عن المدة التي يعتقد أن الركود سيستمر فيها، وقد رد عليها بحوالي 12 إلى 18 شهرا بناء على التجربة السابقة.

أضاف: “الشركات ذات التدفق النقدي السلبي بطبيعتها (أي مدمرات القيمة) يجب أن تموت، حتى تتوقف عن استهلاك الموارد”.

كم تبلغ ثروة إيلون ماسك؟

انخفض صافي ثروة الملياردير التكنولوجي “إيلون ماسك” إلى أقل من 200 مليار دولار بعد أن وصلت أسهم Tesla مؤخرًا إلى أدنى مستوياتها في 11 شهرًا، حيث خسر ماسك حوالي 77.6 مليار دولار من صافي ثروته منذ عام حتى الآن.

وتعرض سهم تسلا لضغط هائل في الآونة الأخيرة، حيث انخفضت الأسهم بنحو 40% منذ بداية العام.

ونتيجة لذلك، تلقت القيمة الصافية لماسك ضربة كبيرة، ووفقا لمؤشر بلومبرج للمليارديرات يبلغ صافي ثروة ماسك 193 مليار دولار.

وهذا يعني أن ماسك شهد خسارة 77.6 مليار دولار من ثروته منذ بداية العام.

ومع ذلك، لا يزال “ماسك” أغنى شخص في العالم من حيث صافي الثروة، وقال التقرير إن أقرب منافسيه مؤسس أمازون جيف بيزوس، مدرج حاليا بصافي ثروة تبلغ 128 مليار دولار.

وعلى غرار ماسك، تعرضت ثروة بيزوس الصافية أيضا لضربة كبيرة هذا العام، حيث انخفضت بمقدار 64.6 مليار دولار.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية



Source link