- Advertisement -

- Advertisement -

الغيرة بين الزوجين.. أسبابها وحدودها وطرق علاجها


- Advertisement -

الغيرة بين الزوجين من المشاعر التي تطرأ على العلاقة الزوجية وقد تسبب مشكلات كثيرة، وقد يكون حلها بسيطًا للغاية، إن لم ينتظر الطرفان استفحال المشكلة، أما إذا تركاها تكبر وتستفحل، يكون الحل صعبًا في كثير من الأحيان.

تنشأ مشكلة الغيرة بين الزوجين حال عدم مصارحة كل طرف من الطرفين للآخر بأي شيء. وتنشأ من أول مرة يحدث فيها كذب من طرف على الآخر، وإذا كان الأمر متعلقًا بشخص آخر من جنس الطرف المكذوب عليه، تكون المشكلة أكبر بكثير ويكون لها تبعات في الحاضر والمستقبل.

وقد تكون الغيرة مشتركة بين الزوجين، أي إنهما يغاران من بعضهما وفي بعض الأحيان يرى طرف أن الآخر ينظر إليه بدونية ويشعر أنه لا يحقق أي إنجاز، وهذا شعور من الصعب السيطرة عليه، ولا بد من مواجهته فورًا، وتغليب المصلحة العامة للمنزل والأسرة على أي مشاعر صبيانية من هذا النوع.

ما هي الغيرة بين الزوجين؟

الغيرة بين الزوجين هي مشكلة عدم ثقة في المقام الأول، تنشأ عن أحداث ووقائع تحدث في أثناء مسيرة الزوجين في الحياة يكذب فيها طرف على الآخر، ولا يقول الحقيقة كاملة، لأن قول الحقيقة بشكل شفاف سيسبب مشكلات، وهنا تبدأ الغيرة والمشكلات بين الزوجين.

اقرأ أيضًا: هل الغيرة فطرة فى الرجال فقط؟ ماذا عن النساء؟!

من الضروري التأكيد على أن الغيرة بين الزوجين تصل إلى مراحل صعبة ولا حد لها إذا تعلقت بشخص من جنس المكذوب عليه، بمعنى أن الزوجة تغار جدًا إن ظهرت في حياة زوجها فتاة أو امرأة أخرى، وهكذا يفعل الزوج، ولذلك يجب أن يكون التعامل بحرص في الملفات من هذا النوع.

ولكن الغيرة تتفاقم أكثر وأكثر حال اكتشاف كذب طرف على الآخر وإخفاء تفاصيل عن علاقته بشخص ثالث على سبيل المثال، وهنا تبدأ الأمور الكارثية في الحدوث بتلك العلاقة.

نستعرض في السطور التالية أنواع الغيرة الزوجية بخلاف هذا النوع.

أنواع الغيرة الزوجية

الغيرة بين الزوجين لها أنواع عديدة: shutterstock

هناك أنواع مختلفة لمشكلة الغيرة بين الزوجين، فكما ذكرنا هناك غيرة لها علاقة بالجنس الآخر وعلاقة كل طرف به، وإذا حدث كذب أو إخفاء لتفاصيل عن العلاقة تشتعل الغيرة بدرجة كبيرة، وتصل إلى درجات الغيرة الزوجية المرضية، التي يصبح فيها كل سلوك من طرف مرصودًا لدى الطرف الآخر، ويفترض أن يكون له معنى سيئ حتى لو كان سلوكًا اعتياديًا تمامًا، وهي مرحلة بالغة الضرر على الطرفين وعلى العلاقة بشكل عام.

أيضًا هناك نوع آخر من الغيرة وهو نظر أحد الطرفين للآخر في العلاقة الزوجية بنوع من الاحتقار والدونية، وغالبًا ما يكون الرجل الذي يصدر للمرأة شعورًا بأنها لا تستطيع الإنفاق ولا تملك عقلاً راجحًا، وهذا يُولِد نوعًا من الغيرة قد يصبّ في سلوك سيئ تجاهه هو نفسه، وقد يؤدي إلى تجاهله، وقد يؤدي في بعض الأحيان إلى بحث أحد الطرفين -وهذا خاطئ بالتأكيد- عن شخص ثالث، يعطي ما هو ناقص من مشاعر مفقودة في العلاقة. كل تلك أنواع من الغيرة الزوجية خلف المفهوم المتعارف عليه والسائد عن الغيرة.

اقرأ أيضًا: علامات الغيرة عند الزوجة.. وصفة سحرية للتعامل معها

أسباب الغيرة الزوجية المرضية

من أهم أسباب الغيرة الزوجية المرضية الكذب وعدم المصارحة، هنا تبدأ المشكلات لأن الطرفين يفقدان الثقة في بعضهما، ويكونان مستعدين لفعل أي شيء لإثبات أن الطرف الآخر على خطأ وكشف كذبه.

عكس الأزواج الذين يبادرون بكشف المشكلات وعلاجها وتبيين مواضع الخلل في العلاقة وذكر التفاصيل التي لا تروقهم في الطرف الآخر، تكون هذه عادة من مفاتيح الحل لتلافي مشكلة الغيرة بين الزوجين.

وكذلك فإن المصارحة والمكاشفة بالأخطاء فور حدوثها يكون ضمانة لعدم كبر المشكلة فيما بعد، لأن هذا النوع من المشكلات تحله الكلمة الطيبة والصادقة ومعرفة أن كل البشر خطاؤون، ولكن خير الخطائين التوابون.

عدم وجود لغة حوار بين الطرفين من أهم أسباب الغيرة بين الزوجين أيضًا. تنمية الحوار وإرساء دعائمه بشكل واضح وصريح ومتفهم من أهم وسائل تلافي أسباب الغيرة الزوجية المرضية.

اقرأ أيضًا: علامات الغيرة عند الزوجة.. تعبير عن الحب أم فقدان ثقة؟

أيضًا فإن الغرور والتكبر وعدم وجود ثقافة الاعتذار من أهم مشكلات الغيرة بين الزوجين التي تؤدي إليها.

حدود الغيرة بين الزوجين

هناك مستوى معين من الغيرة بين الزوجين يكون محمودًا إلى درجة كبيرة بل إنه يكون مطلوبًا أيضًا. فحدود الغيرة بين الزوجين يجب أن تتسع لتشمل المستوى المتعارف عليه.

فليس المطلوب مثلًا من الرجل ألا يغار على عرض زوجته، وكذلك الزوجة ليس مطلوبًا منها أن تترك زوجها منالاً سهلاً، ولكن لا بد من تلافي مشكلات استدعاء الغيرة في كل المواقف لأن هذا يؤدي إلى تصاعد المشكلات دون وجود أي بوادر للحل.

اقرأ أيضًا: إياكم ونسيان المناسبات والمبالغة في الغيرة .. 10 أمور تكرهها الزوجة احذرها

علاج الغيرة بين الزوجين

علاج الغيرة بين الزوجين يبدأ بمرحلة سابقة وهو عدم الإقدام على أي فعل من شأنه أن يثير غيرة الطرف الآخر، من كذب أو خيانة.

المصارحة ثم المصارحة ثم المصارحة، أهم وسائل علاج الغيرة بين الزوجين، ولن تكون المصارحة ذات قيمة ما لم تكن هناك لغة حوار سائدة بين الطرفين يحترم كل طرف فيها الطرف الآخر ويلزمه باحترامه في النقاشات.

لا بد من وجود ثقافة اعتذار ترد كرامة الطرف المكذوب عليه، وتجعل الاعتراف بالخطأ أساسًا لحل المشكلة من جذورها.

- Advertisement -

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية



Source link

- Advertisement -

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

- Advertisement -