الفنانة اليمنية أروى تكشف سبب بكاءها على الهواء -فيديو

تصدرت الفنانة والإعلامية اليمنية أروى، منصات التواصل الاجتماعي، خلال الساعات الماضية، وذلك بعد حلولها ضيفة على أحد البرامج عبر شاشة قناة “الحرة”، وظهرت مجهشة بالبكاء بسبب اشتياقها لوطنها.

وتداول رواد التواصل، على نطاق واسع، مقطع فيديو من الحلقة، وظهرت فيه وهي تبكي بشدة وبتأثر كبير حزناً على ما وصل إليه بلدها اليمن، وقالت: “المواطن اللبناني يبحث عن العودة إلى بلده، ولكن هذا لا يحدث مع المواطن اليمني لأنه يبحث عن البلد الذي يمنحه الدعم والاستقرار”، معتبرة أن “الأمل في العودة إلى بلدها اليمن مقطوع”، ومتابعةً: “الوطن في قلوبنا لكن على الأرض بالنسبة إلينا فهو غير موجود”. وبحسب موقع النهار العربي قالت الفنانة أروى : “فوجئت بتداول الفيديو بكثرة عبر “السوشيال ميديا”، ولكن لم أتوقع ذلك أبداً، وفي الوقت ذاته سعدت بردود فعل الجمهور، إذ شعرت بأنني لست الوحيدة التي أشعر بهذا، وفخورة بأنني استطعت أن أعبر عن آلامهم”.

وأضافت الفنانة اليمنية: “بكيت بشدة لأن بلدي اليمن دائماً ما يثير شجوني، فأنا أتمنى لو كان في مكانة أفضل من ذلك، وألا نعتمد فقط على تاريخنا، بل يكون لدينا حاضر أيضاً”. واختتمت قائلة: “للعلم، لم أنشأ باليمن ولم أعش به يوماً، ولكن ظل حب بلادي في قلبي ودمي، ونابعاً من كلام الأهل عنه، وعندما رأيت طيبة شعبه وناسه وذكاءهم، فلماذا لا يكون هذا البلد لنا ونعمره ونستقر داخله، فأنا أبكي دائماً من أجل هذا الأمر”.

المصدر: موقع المؤتمر.



 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى