- Advertisement -

- Advertisement -

‏”الوطنية السعودية” تنثر الفرح بمقطوعات فلكلورية على “الشمالي”


- Advertisement -

أحمد الشوابكة

جرش- أبدعت الفرقة الوطنية السعودية للموسيقى في تقديم مقطوعات موسيقية، في الحفل الذي أحيته أول من أمس الجمعة، على المسرح الشمالي لمهرجان جرش للثقافة والفنون في نسخته السادسة والثلاثين، تحت شعار (نورت ليالينا).
وشملت المقطوعات الموسيقية التي أدتها الفرقة من الفلكلور والتراث السعودي الأصيل والأغاني السعودية القديمة والأغاني الوطنية، لتمثل الفرقة الوجه المشرق لموسيقى المملكة في المحافل الدولية، وفق الرؤية الشمولية لإنشاء الفرقة، التي تضم في طياتها ستة وعشرين عازفاً سعودياً شكلوا النواة الأولى ذات طابع ومنهج أكاديمي للفرقة.
وقدمت الفرقة مقطوعات موسيقية من الفلكلور والتراث، الذي يمثل الألوان الشعبية، مركزة على تقديم نماذج موسيقية إبداعية تراثية شعبية ألوناً وإيقاعات موسيقية عزفتها الفرقة، وخصوصاً المقطوعات الموسيقية السعودية من حقبة الستينيات إلى الوقت الحاضر لاقت إعجاب الحضور الذي صفق واندمج مع أداء الفرقة التي تضم في طياتها عدداً من المبدعين والمتألقين في المجال الموسيقي والفني.
وأطربت الفرقة الموسيقية الحضور بتقديم مقطوعات بألوان مختلفة من الفولكلور الشعبي تمثل لون العرضة والسامري والخبيتي وبقية الألوان التراثية، في محاولة لوضع لمسات تضاف للتراث الموسيقي، بحيث لا تبعد عن أصالته، بل إضافة تعطي للتراث روح العصر الحالي ومواكبة التطور الموسيقي دون أن تمحو التراث، من خلال الإيقاعات والكورالات والتوزيع الموسيقي وعناصر كثيرة تعطي ثقلاً جديداً لهذا الموروث الذي تتميز به المملكة. كما تم تقديم عرض مشترك للفرقة الوطنية للموسيقى والكورال مع الفرقة الشعبية، تم خلاله تقديم مجموعة من الأغاني الفلكلورية المتنوعة، بمشاركة العازفين والكورال السعودي، إضافة إلى ميدلي غنائي لعدد من الأغاني السعودية، وتمثل الفرقة، “الوجه الموسيقي للسعودية في المحافل العالمية”، وذلك في خطوة لتوصيل الموروث الشعبي لكافة أنحاء العالم.

- Advertisement -

ظهرت المقالة ‏”الوطنية السعودية” تنثر الفرح بمقطوعات فلكلورية على “الشمالي” أولاً على جريدة الغد.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

- Advertisement -

Source link

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

- Advertisement -