بحث علمي يبعث الأمل في استعادة السمع بعد فقدانه

تمكن مجموعة من العلماء، بجامعة نورث ويسترن الأمريكية مؤخرا من التوصل لكشف علمي، يجدد الأمل في استرجاع حاسة السمع، وفقا لموقع ساينس ديلي العلمي، حيث نجح الباحثون في الكشف عن الجين الرئيسي المسؤول عن خلايا شعر الأذن وبرمجتها إما لخلايا داخلية أو خارجية، وهو ما يعني التغلب على فكرة موت الخلايا وعدم نمو خلايا جديدة تساعد على السمع.

وقال المشرف على البحث الجديد، جيمي جارسيا-أنوفيروس، أن الكشف الجديد يقدم أداة لم تكن متوفرة من قبل لخلق الخلايا، على حد قوله، وهو ما يعني التغلب على عقبة كبيرة أمام استعادة حاسة السمع، فيما يعتبر موت خلايا الشعر الخارجية، والتي تنتجها قوقعة الأذن، العامل الأكثر تسببا للصمم وفقدان السمع.

وتعد وظيفة الخلايا الخارجية هي التمدد والانكماش تحت ضغط موجات الصوت والقيام بتضخيمها حتى تستقبلها الخلايا الداخلية، والتي تقوم بدورها بنقل هذه الاهتزازات للمخ ليتم ترجمتها للأصوات التي نسمعها، وتتمثل أهمية الكشف العلمي الأخير في التمكن من تحديد جين TBX2، وعبر التحكم في عملية إنتاج هذا الجين يمكن تحويل خلايا الشعر في الأذن لخلايا داخلية وخارجية للقيام بالوظائف المطلوبة للتمكن من السمع.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

شارك عبر:

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on pinterest