برعاية أمير مكة المكرمة انطلاق ندوة الفتوى في الحرمين الشريفين.. غدا


بحضور عددٍ من الشخصيات البارزة من مختلف القطاعات في المملكة، يرعى الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، غدًا ندوة “الفتوى في الحرمين الشريفين وأثرها في التيسير على قاصديهما” التي تقيمها الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي بالتعاون مع الرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء، في المسجد الحرام، ويشارك في الندوة أعضاء هيئة كبار العلماء وأئمة المسجد الحرام والمسجد النبوي.

اهتمام القيادة بقاصدي الحرمين الشريفين

من جانبه، أكد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، أن إقامة الندوة يجسّد اهتمام القيادة بقاصدي الحرمين الشريفين وإثراء تجاربهم وعلومهم ومعارفهم، وتأتي امتدادًا لما يقدم فيهما من جهود وخدمات مباركة لإيصال الرسالة السامية للحرمين على أكمل وجه، منوهًا برعاية سمو أمير منطقة مكة المكرمة الذي أولى خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما جل اهتماماته وفق توجيهات القيادة الحكيمة -حفظها الله-.

المرجعية المعتمدة في تحقيق المنهج الصحيح للفتوى

وأوضح الدكتور السديس، إن الجهود المبذولة بين الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، والرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء، تمثل أهم عوامل نجاح وتميز ندوة “الفتوى في الحرمين الشريفين وأثرها في التيسير على قاصديهما”، كونها المرجعية المعتمدة في تحقيق المنهج الصحيح للفتوى خصوصًا في الحرمين الشريفين، ولإرساء أسس قويمة للفتوى، بما يسهم بإذن الله في التيسير على الحجاج والمعتمرين.

تفاصيل الجلسة الأولى

وتأتي الجلسة الأولى بإشراف من الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، وسوف يترأسها المستشار بالديوان الملكي عضو هيئة كبار العلماء الشيخ الدكتور صالح بن عبدالله بن حميد وتأتي بعنوان (الفتوى في الحرمين الشريفين وأثرها ) ومقررها مساعد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام الدكتور سعد بن محمد المحيميد، وسيتحدث كل من معالي المستشار بالديوان الملكي عضو هيئة كبار العلماء الشيخ الدكتور سعد بن ناصر الشثري، عن أثر الفتوى في الحرمين الشريفين في التيسير على قاصديهما، تطبيقات على مسائل مستجدة في الحرمين، ومعالي عضو هيئة كبار العلماء الشيخ الدكتور عبدالسلام بن عبدالله السليمان عن ضوابط تغير الفتوى تطبيقات على مسائل مستجدة في الحرمين الشريفين، ومعالي الأمين العام لهيئة كبار العلماء الشيخ الدكتور ماجد بن سعد الماجد وسيتحدث عن منهج فتاوى النبي صلى الله عليه وسلم وتطبيقه في الحرمين.

تفاصيل الجلسة الثانية

أما الجلسة الثانية فسيترأسها المستشار بالديوان الملكي عضو هيئة كبار العلماء الشيخ الدكتور سعد بن ناصر الشثري، ومقررها مساعد الرئيس العام لشؤون المسجد النبوي الدكتور محمد بن أحمد الخضيري والتي سيتحدث فيها كل من عضو هيئة كبار العلماء الشيخ الدكتور سامي بن محمد الصقير، عن تغير الفتوى، حقيقته وأسبابه، ومعالي عضو هيئة كبار العلماء الشيخ الدكتور غالب بن محمد الحامضي، عن الفتوى في العصر الرقمي، وأثر التقنية في تعزيزها وإمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور بندر بن عبدالعزيز بليلة، عن الفتوى والتقنية التكامل والترابط.

يمكنكم متابعة أخر الأخبار عبر “Riyadiyatv

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية



Source link

شارك عبر:

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on pinterest