بعدما كسبت قضية التشهير ضد طليقته آمبر هيرد.. تعرف على كاميل فاسكيز محامية جوني ديب


نجحت كاميل فاسكيز، 37 عاما، محامية جوني ديب في كسب القضية لصالحه ضد طليقته “آمبر هيرد”، وهي محامية في شركة براون رودنيك القانونية الدولية الكبرى، وتم تعيينها لتشكل جزءًا من فريق “ديب” بناءً على خبرتها في “دعاوى التشهير” والتقاضي بشأن العقود.
وحصلت “فاسكيز” على شهادتها الجامعية من جامعة جنوب كاليفورنيا ودكتوراة في القانون من كلية الحقوق الجنوبية الغربية في عام 2010.

ولدت في سان فرانسيسكو لأبوين كوبيين وكولومبيين، وتخرجت عام 2006 من جامعة جنوب كاليفورنيا وتخرجت في عام 2010 من كلية الحقوق في ساوث وسترن في لوس أنجلوس.

على مدى السنوات الأربع الماضية، عملت كمعاونة في شركة براون رودنيك للمحاماة التي تعاقد معها جوني ديب لتمثيله في قضية تشهير ضد “هيرد” بقيمة 50 مليون دولار، وهي واحدة من تسعة محامين من الشركة يشاركوا في المحاكمة.
في عام 2021، تم اختيارها كواحدة من محامي مجلة Best Lawyer ‘One to Watch’. وسعت فاسكيز للتشكيك في رواية “هيرد” عن زواجها المضطرب من جوني ديب على أمل أن يرى المحلفون تناقضات في ادعاءاتها.
تضمنت لحظات المحكمة الأخرى، استجواب “فاسكيز” للسيدة “هيرد” بشأن مصير 7 ملايين دولار تم التعهد بها سابقًا للجمعيات الخيرية، واتهمتها بتحرير صورها بالكدمات.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

شارك عبر:

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on pinterest