دعاء العشر الأواخر من رمضان المبارك فضل العشر الأواخر من شهر رمضان دعاء ليلة القدر 1443


دعاء العشر الأواخر من رمضان. يبحث الكثير من المسلمين خلال شهر رمضان المبارك، عن الدعاء المستحب ترديده والدعاء به في العشر الأواخر من شهر رمضان الفضيل. لما عرفوا ما يخلف من خيرات و قربات لله عزوجل. حيث بعد استقراء العلماء لنصوص الوحي ( القرآن والسنة). تبين أن الدعاء لب العبادة، والعبادة هي غاية وجود الانسان وهي استعانة العاجز بالقوي. وتفيد دوام صلة المخلوق بالخالق، وتعد من أقوى الأسباب لدفع المكروه. حيث جاء حديث النبي صلى الله عليه وسلم يوضح فيه فضل الدعاء للمسلم ( إن الدعاء هو العبادة) حديث النعمان بن بشير، أخرجه أصحاب السنن والحاكم. وقال صحيح الإسناد وقال الترمذي حسن صحيح. خلال هذا المقال نتعرف أكثر عن دعاء العشر الأواخر من رمضان المبارك، ومختلف أدعية الشهر الفضيل.

دعاء العشر الأواخر من رمضان:

تعتبر الأيام العشر الأواخر من الأيام التي تقبل فيها الدعاء. والأعمال وكذلك مضاعفة الأجر كما أن ليالي العشر الأواخر يعتق فيها الله عزوجل المسلمين من النار. لذا على المسلم الاجتهاد في هذه الأيام العظيمة وطلب المغفرة من المولى عزوجل والإلحاح عليه بالدعاء. لكسب منافع الدنيا والآخرة. إليكم بعض أدعية العشر الأواخر من رمضان التي يستحب للمسلم قولها خاصة في الصلوات:

  • دعاء الليلة الواحدة والعشرين: ” يامولج الليل في النهار. ومولج النهار في الليل، ومخرج الحي من الميت، ومخرج الميت من الحي، يارازق من يشاء بغير حساب. يا الله يارحمان، يا الله يارحيم، يالله يالله لك الأسماء الحسنى. والامثال العليا، والكبرياء والآلاء، أسألك أن تصلي على محمد وآل محمد، وأن تجعل اسمي في هذه الليلة في السعداء. وروحي مع الشهداء، وإحساني في عليين، وإساءتي مغفورة، وأن تهب لي يقينا تباشر به قلبي، وإيمانا يذهب الشك عني، وترضيني بما قسمت لي، وآتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة، واقنا عذاب النار. وارزقني فيها ذكرك وشكرك، والرغبة إليك والإنابة والتوفيق لما وفقت له محمدا وآل محمدا عليه وعليهم السلام.”
  • اللهم اجعل لي فيه إلى مرضاتك دليلا. ولا تجعل للشيطان فيه علي سبيلا، واجعل الجنة لي منزلا ومقيلان يا قاضي حوائج الطالبين.
  • دعاء الليلة الثانية والعشرين: ( اللهم افتح لي أبواب فضلك، وأنزل علي فيه بركاتك. ووفقني فيه لموجبات مرضاتك، وأسكني فيه بحبوحات جناتك، يا مجيب دعوة المضطرين).
  • دعاء اليوم الثالث والعشرين: “ اللهم أغسلني فيه من الذنوب. وطهرني فيه من العيوب، وامتحن قلبي فيه بتقوى القلوب، يا مقيل عثرات المذنبين”.
  • دعاء اليوم الرابع والعشرين: اللهم إني أسألك فيه ما يرضيك. وأعوذ بك مما يؤذيك، وأسألك التوفيق فيه لأن أطيعك ولا أعصيك يا جواد السائلين.
  • من أدعية العشر الأواخر أيضا دعاء اليوم الخامس والعشرين: اللهم اجعلني فيه محبا لأوليائك، ومعاديا لأعدائك، مستنا بسنة خاتم أنبيائك. يا عاصم قلوب النبيين.

دعاء ليلة القدر وليالي الثلث الأخير من رمضان:

  • دعاء اليوم السادس والعشرون: ( اللهم اجعل سعيي فيه مشكورا. وذنبي فيه مغفورا، وعملي فيه مقبولا، وعيبي فيه مستورا يا أسمع السامعين).
  • دعاء اليوم السابع والعشرين: ” اللهم ارزقني فيه فصل ليلة القدر. وصير أموري فيه من العسر إلى اليسر، واقبل معاذيري وحط عني الذنب والوزر، يا رؤوفا بعباده الصالحين”.
  •  أيضا دعاء اليوم الثامن والعشرين: اللهم وفر حظي فيه من النوافل. وأكرمني فيه بإحضار المسائل، وقرب فيه وسيلتي إليك من بين الوسائل. يا من لا يشغله إلحاح الملحين.
  • كذلك دعاء اليوم التاسع والعشرين: اللهم غشني فيه بالرحمة. وارزقني فيه التوفيق والعضمة، وطهر قلبي من غياهب التهمة، يا رحيما بعياده المؤمنين.
دعاء مستجاب في ليلة القدر

دعاء ليلة القدر  والعشر الأواخر من رمضان:

إن دعاء ليلة القدر مستجاب، لذا يجب على المسلم الحرص في العشر الاواخر من رمضان على إكثار الدعاء. والعبادات لعله يدرك ليلة القدر وهو منغمس في الطاعات وإذا علم المؤمن ليلة القدر حسب الإشارات والدلالات يقول فيها كما ورد في حديث النبي صلى الله عليه وسلم ( اللهم إنك عفو. تحب العفو فاعف عني).

  • كما يستحب ترديد دعاء ليلة القدر: اللهم إن كانت هذه الليلة هي ليلة القدر غير لي أقداري إلى الأفضل ووفقني وحقق لي ما أتمناه يا كريم وأعف عنا يا رب العالمين.
  • إلهي إني أتضرع إليك راجيا رحمتك وغفرانك في هذه الليلة المباركة، اللهم تجاوز عنا ما مضى وتقبلنا فيما هو آت وارحمنا. واعفوا عنا وأسعد قلوبنا واستر عيوبنا ونفس كربنا، واجعلنا بحق هذه الليلة الفضلة من المقبولين.
  • ومن المستحب أيضا الدعاء في العشر الأواخر من رمضان: ” ربي اسألك في هذه الساعة المباركة. أن تغيث المسلمين من شر كل حاقد، اللهم أعلي بفضلك راية الحق والدين. اللهم بارك أيامنا وأعمالنا وأموالنا، واحفظ لنا أبناءنا من كل شر يا رب العالمين”.
  • الحمد لله لا شريك له. الحمد لله كما ينبغي لكرم وجهه وعز جلاله وكما هو أهله.و ياقدوس يا نور يا نور القدس. الله يا سبوح يا منتهى التسبيح، يا رحمان يا فاعل الرحمة يا الله يا عليم يا كبير، يا الله يا لطيف يا جليل، يا سميع يا بصير. أسألك أن تجعل اسمي في هذه الليلة في السعداء، وروحي مع الشهداء، وإحساني في عليين وإساءتي مغفورة. وان تهب لي يقينا تباشر فيه قلبي، وإيمانا يذهب الشك عني، وترضيني بما قسمت لي. وآتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة، وقنا عذاب النار، وارزقني فيها ذكرك وشكرك والرغبة إليك والإنابة والتوبة والتوفيق لما وفقت له محمدا وآل محمد صلى الهه عليه وعليهم.

أفضل الأعمال في العشر الأواخر من رشهر رمضان الميارك:

بعد غروب شمس اليوم العشرين من رمضان تدخل العشر الأواخر. العظيمة، التي كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخلت شد مئزره وأحيا ليله. وأيقظ أهله وهذا يدل على الاجتهاد وكذلك الاعتكاف، الذي فيه مجانبة النساء. العشر الأواخر ختام رمضان ” وإنما الأعمال بخواتمها” كما قال النبي عليه أفضل الصلاة والسلام ( من قصر فليستدرك، ومن أحسن فليتم إحسانه ). ومن بين أعمال العشر الأواخر مايلي:

  • الإعتكاف: إعتكاف العشر الأواخر هي سنة وقربة كان النبي صلى الله عليه وسلم يعتكف العشر الأواخر من رمضان حتى توفاه الله. فالمعتكف ينشغل بالصلاة وتلاوة القرآن الكريم والذكر، وينقطع عن الدنيا وأشغالها ويأنس بالله تعالى. وإقبال على الله وتوبة ومحاسبة وتدبر وتأمل وانقطاع عن الخلق ويعيش مع كلام رب الخلق. يتلوه ويتدبره.
  • حيث يدخل المعتكفون المساجد قبل مغرب اليوم العشرين. ويجوز الاعتكاف أقل من عشرة أيام كأن يعتكف خمسة أو ثلاث أو ليلة.
  • هذه العشر فيها ليلة القدر التي أنزل فيها القرآن. وقد تكون الحادي والعشرين أو الثالث والعشرين أو باقي الليالي الوترية الأخيرة. وقد أخفاها الله عن عباده ليجتهدوا في تحصيلها، فيزدادوا عملا وأجرا فالدعاء العظيم. دعاء العشر الأواخر من رمضان و دعاء ليلة القدر ( اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني)، أكرم شيء على الله سلاح المؤمن الذي به تقضى الحاجات وتفرج الكروب. به شفاء للمرضى ونصرة المظلوم، كل هذا بدعاء الله يدعو المسملم ربه متضرعا منكسرا بين يدي الله عزوجل. حتى المرأة الحائض التي لاتصلي ولا تصوم هذا من نصيبها في عباداتها في العشر الأواخر.
  • أيضا في دعاء العشر الأواخر من رمضان المبارك. وليلة القدر يستحب رفع اليدين ومستقبلا القبلة، حاضر القلب صادق النية والحاجة، ويلتمس الأوقات الفاضلة ويلح على ربه.
  • هذه الليالي فيه عتق عظيم من النار فلنكثر من التهليل والتسبيح. والتحميد والتكبير وقول ” لاحول وقول إلا بالله” وسائر الأذكار المشروعة.
  • كذلك من بين أفضل العبادات في العشر الأواخر. من استطاع أن يطوف بالبيت سبعة أشواط، فإن أجره عظيم كما قال عليه الصلاة والسلام ( من طاف بهذا البيت أسبوعا. فأحصاه كان كعتق رقبة).
  • لله عتقاء كل يوم وليلة. الاستغفار أيضا إلى جانب دعاء العشر الاواخر من شهر رمضان وخاصة والعبد صائم ( دعوة الصائم مستجابة).



Source link

شارك عبر:

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on pinterest