رقم قياسي جديد لسرعة الإنترنت في اليابان


سجّلت اليابان رقمًا قياسيًا جديدًا في سرعة الانترنت، وهو أسرع بثلاث مرّات من السرعة التي توصل إليها الفريق الياباني بالمعدات نفسها في حزيران 2021.

وفي التفاصيل، حطم باحثون في المعهد الوطني الياباني لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات (NICT)، رقمًا قياسيا جديدا لمعدل سرعة الإنترنت، مع سرعة بلغت 1.02 بيتابت في الثانية.

ويمتلك النطاق الترددي لسرعة الإنترنت الجديدة، القدرة على تنزيل 10 ملايين فيلم بدقة 8K خلال ثانية واحدة، وهذا ما يمكن عمله باستخدام اتصال ألياف بصرية بسرعة 1 نقطة في الثانية، ما يعادل 1 بيتابت في الثانية.

وتم تحقيق تجربة سرعة الإنترنت القياسية المذهلة، باستخدام الألياف الضوئية المتوافقة مع المستوى القياسي الحالي 0.125 مم، لذلك من الناحية النظرية يمكن تنفيذه من خلال الكابلات الحالية.

وقال الباحثون إن التقنية التي استخدموها متوافقة مع البنية التحتية الحالية للألياف الضوئية، لكن يمكن إجراء بعض التعديلات للحصول على سرعات أعلى ونقل مواز.

في السياق نفسه، استخدم المهندسون اليابانيون كابلات ألياف بصرية رباعية النواة بدلا من واحدة، و552 قناة ليزر بأطوال موجية مختلفة، كما استخدم الفريق أيضا تقنيات جديدة للتضخيم البصري وتعديل الإشارة لتثبيت الإشارة وتضخيمها.

وتم تقديم نتائج هذا البحث خلال المؤتمر الدولي لليزر والبصريات الكهربية CLEO 2022، الذي عقد في مايو الماضي في ولاية كاليفورنيا الأميركية.

ويعد الاختلاف في ما يتعلق بتجربة العام الماضي، هو أن عرض النطاق الترددي للإرسال زاد إلى 20 THz، بفضل تقنية تعدد الإرسال بتقسيم الطول الموجي (WDM).

وخلال التجربة الحالية، تمكن الباحثون من الوصول إلى سرعة 1.02 نقطة في الثانية، ونقل البيانات عبر كابل ألياف بصرية يزيد طوله 57 كيلومترا، وهو مسافة أقل بكثير من التجربة الأولى التي وصلت إلى 3000 كيلومتر.



 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

شارك عبر:

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on pinterest