فيتوريا يضع شرطًا تعجيزيًا للموافقة على تدريب الأهلي المصري


يبدو أن مفاوضات مجلس إدارة النادي الأهلي المصري، برئاسة محمود الخطيب، من أجل إقناع روي فيتوريا، المدير الفني السابق لفريق النصر، بتولى مهمة تدريب المارد الأحمر خلفًا للجنوب أفريقي بيتسو موسيماني وصلت إلى طريق مسدود، بعدما وضع البرتغالي شرطًا تعجيزيًا من قبول عرض الشياطين الحمر.

وفي خطوة بدت منطقية بالنظر إلى مجريات الأحداث بين جدران النادي المصري، قرر وصيف بطل أفريقيا، أمس الأول، فك الارتباط مع بيتسو موسيماني، ليسدل الستار على صفحة عامرة بالألقاب والإنجازات، وذلك بعد التوترات التي شهدتها العلاقة بين الطرفين مؤخرًا.

وأبدى روي فيتوريا انفتاحًا على شد الرحال صوب القاهرة لقيادة الأهلي المصري في مهمة إعادة ترتيب الأوراق، إلا أن مدرب بنفيكا السابق، اشترط الحصول رفقة الطاقم الفني المعاون، على مبلغ 4 ملايين دولار سنويًا من أجل العمل في مصر لأول مرة، وهو الرقم الذي يبدو خارج حسابات المارد الأحمر تمامًا.

ودخل النادي المصري، وفقًا لـ«العربية»، في مفاوضات جادة من أجل تخفيض مطالب المدرب البرتغالي المالية، إلا أن الرياح ربما لن تسير كما تشتهى إدارة الأهلي، خاصة أن سقف الرواتب المحدد للطاقم الفني لن يكون مغريًا لمدرب النصر السابق لحزم الحقائب صوب القاهرة.

ولفت التقرير إلى أن فيتوريا دخل دائرة اهتمامات الأهلي في الشتاء الفائت، وذلك قبل الاستقرار على تمديد عقد موسيماني، قبل أن يتصدر البرتغالي مجددًا قائمة المرشحين لتدريب نادي القرن الأفريقي، إلى جانب مواطنه كارلوس كيروش المدير الفني السابق لمنتخب مصر.

ويدرس النادي المصري السيرة الذاتية لعدد من المدربين، من أجل حسم ملف المدرب الجديد، بعد فسخ التعاقد مع موسيماني بالتراضي، بناءً على طلب المدير الفني الجنوب أفريقي، على الرغم من تمسك إدارة المارد الأحمر باستمرار التعاون حتى ختام الموسم الجاري.

وتولى الجنوب أفريقي، صاحب الـ57 عامًا، مهمة تدريب الأهلي في أكتوبر 2020، قادمًا من ماميلودي صن داونز الجنوب أفريقي، وذلك بعد فسخ التعاقد مع السويسري رينيه فايلر، ليدشن الحقبة الجديدة مع المارد الأحمر بالحصول على لقب دوري أبطال أفريقيا، ومن بين أنياب الغريم التقليدي الزمالك، في نهائي القرن.

ويمتلك فيتوريا، صاحب الـ52 عامًا، مسيرة رائعة، على الرغم من النهاية الدرامية رفقة النصر، حيث قاد الفريق في 10 مباريات فقط في الموسم المنصرم من دوري المحترفين السعودي، حقق الفوز في مباراتين، وتعادل في مثلهما، وتلقى ست هزائم، ما وضع الفريق في موقف لا يحسد عليه وهو ما اضطر الإدارة إلى الاستغناء عن خدماته في ديسمبر 2020.

وتولى فيتوريا تدريب النصر طيلة 717 يومًا، خلال الفترة من يناير 2019 إلى ديسمبر 2020، وقاد العالمي في 86 مباراة، فاز في 54 وتعادل في 13 وخسر 19 مباراة، وتوج بلقب دوري المحترفين السعودي، وكأس السوبر السعودي، كما وصل إلى نصف نهائي دوري أبطال آسيا لأول مرة في تاريخ فارس نجد.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

شارك عبر:

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on pinterest