- Advertisement -

- Advertisement -

كيانو الأزهري يخسر فرصة المشاركة في السباق النهائي في جولة فرانشاكورتا


- Advertisement -

 تغلب سائق سباقات الكارتينغ الإماراتي الشاب كيانو الأزهري على مشاكل الإطارات الطويلة في نهاية الأسبوع ليُسجِّل أوقات لفات تنافسية في السباقات التأهيلية في الجولة على حلبة فرانشاكورتا الإيطالية، وتُشكل جزءًا من بطولة أوروبا للكارتينغ، إحدى بطولات السيارات المُعترف بها من الاتحاد الدولي للسيارات. 

- Advertisement -

وغاب السائق الناشئ في “فريق توني كارت للسباقات” عن السباق النهائي بالفارقٍ  الأضيق في جميع الحصص التي أُقيمت في هذه الجولة، علمًا بأن درجات الحرارة المرتفعةً وتآكل الإطارات من العوامل المهمة التي أثرت على تأدية السائقين طوال الجولة.

وقال كيانو: “كانت نهاية أسبوع من النتائج الجيدة والمُخيبة في الجولة الأخيرة من بطولة الكارتينغ الأوروبية، ضغطت بقوة لتحقيق أفضل ما يُمكن من نتائج، ولكن لم يكن التوفيق حليفي في اللحظات الحاسمة. كانت هنالك لحظات أمكنني فيها إثبات اكتسابي للسرعة والخبرة، إلا أن حوادث قليلة أدت لتراجع تأديتي في السباقات التأهيلية”.

- Advertisement -

وأضاف: “في آخر سباقين تأهيليين عانيت كثيرًا من الإطارات، ما جعلني متأخرًا بثمانية أعشار من الثانية عن تأدية السائقين الأوائل، ولم أتمكن من منافسة السائقين الآخرين لتحقيق مراكز جيدة. بذلت كل ما بوسعي للتغلب على هذه المشكلة، وتمكنت من تحقيق المركز التاسع في السباق التأهيلي التاسع، إلا أنني تأخرت بسبعة أعشار من الثانية”.

وتابع قائلًا: “بعد مناقشة مشكلة الإطارات وتقديم دليل إلى الاتحاد الدولي للسيارات ومزوّد الإطارات، لم يكن أمامي خيارٌ إلا مواصلة الجولة بنفس مجموعة الإطارات. هذا محزنٌ فعلًا لأنني لم أتمكن من التأهل للسباق النهائي 37 في الترتيب العام.

واشتكى كيانو من مشاكل الإطارات خلال الطلعات الأولى وصنِّفَ في المركزين التاسع عشر والثاني والعشرين في أول حصتين تدريبيتين. تقدم إلى المركز  37 من أصل 51  مشاركًا في حصة التجارب التأهيلية، وكانت أسرع لفة سجلها توقيت 47.277 ثانية.

- Advertisement -

وقال كيانو: “كانت حصة التجارب التأهيلية أفضل بكثير. استخدمنا إطارات مختلفة وكانت أفضل بكثير. الآن نحن بحاجة إلى تحسين معايير الضبط في السباقات التأهيلية، حيث ذهبت التجارب الحرة سُدى بسبب الإطارات السيئة”.

- Advertisement -

وأقيمت السلسلة الأولى من السباقات التأهيلية المكونة من 12 لفة في ظروفٍ جافة وشديدة الحرارة بلغت 31درجة مئوية بعد ظهر يوم الجمعة. اصطفت 24 سيارة كارتينغ في السباق التأهيلي الأول، حيث قدّم كيانو سباقًا مثيرًا للإعجاب، وتقدّم في الترتيب إلى أنهاه في المركز السابع، متأخرًا بفارق 3.567 ثواني عن السائق الفٍرنسي إنزو ديليني، الفائز بالسباق التأهيلي.

وشارك الأزهري في أربعة سباقات تأهيلية أخرى، امتدت كل جولة لـ 12 لفة يوم السبت بعد حصة تحمية. عندها بدأت درجات الحرارة في الارتفاع على المضمار، وأنهى السباق في المركز الـ 13 في السباق الذي ضم أول 24 سيارة كارتينغ، حيث سجَّل إنزو ديليني الفوز مرةً أخرى. لسوء الحظ، تراجع كيانو للمركز الـ 22 بعد فرض عقوبة زمنية عليه.

بعدها، تمكن كيانو من إنهاء الجولة التأهيلية التالية في المركز التاسع، ومن ثم أنهى السباق التأهيلي الرابع في المركز الـ 15، ليُنهي اليوم في المركز التاسع في الترتيب العام من أصل 23 سائقًا أخذوا إشارة الانطلاق في السباق التأهيلي الأخير. وبجمع الأوقات المسجلة، صُنِّفَ كيانو في المركز الـ 35 من أصل 71مُشاركًا في فئة “أو كاي لليافعين” شاركوا في الجولة.

عاد كيانو إلى المنافسات يوم الأحد ودخل في السباق التأهيلي الحاسم الأول الذي سيحدد المتأهلين للسباق النهائي. عبر إنزو ديليني خط النهاية ليحقق الفوز في السباق، في حين أنهى كيانو السباق في المركز الـ 21من أصل 35 سائقًا أخذوا إشارة الانطلاق.

- Advertisement -

صُنِّفَ كيانو في المركز الـ 37 مع احتساب نتائج كلا السباقين التأهيليين الحاسمين الأول والثاني، ليقف على عتبة المتأهلين للسباق النهائي الذي ضمَّ 36سائقًا بفارقٍ يُعدّ الأقل في الجولة.

ويستعد كيانو للمشاركة في الجولة الأولى من “سلسلة دبليو أس كاي الأوروبية” على حلبة لوناتو بين 14 و17 تموز الجاري.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

- Advertisement -

Source link

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

- Advertisement -