لأول مرة.. مركبة Starliner تلتحم بمحطة الفضاء الدولية

التحمت المركبة الفضائية الأمريكية Boeing Starliner مع محطة الفضاء الدولية لأول مرة، وفق ما قالت مجلة SpaceNews.

وذكرت أن المركبة التحمت بوحدة Harmony من الجزء الأمريكي من محطة الفضاء الدولية يوم السبت 21 مايو، في الساعة 03:28 بتوقيت موسكو.

مقالات ذات صلة

وأشارت المجلة إلى أن المركبة، نقلت إلى المحطة الفضائية حمولات مختلفة يبلغ وزنها 360 كيلوغراما.

في وقت سابق أشارت الأنباء إلى أنه بسبب مشاكل في آلية الالتحام للمركبة الفضائية، حدث الالتحام بعد 1.5 ساعة من الموعد المخطط له.

تم إطلاق الصاروخ الناقل Atlas V مع المركبة في تمام الساعة 01:54 من يوم 20 مايو بتوقيت موسكو، من قاعدة كيب كانافيرال الفضائية.

ووفقا للجانب الأمريكي، حدث خلل في عمل اثنين من 12 محركا للتحكم في المناورة والتوجيه في المركبة الفضائية خلال دخولها المدار الأرضي المنخفض، وسارت باقي الأمور على ما يرام.

في ديسمبر عام 2019، جرت محاولة لإطلاق المركبة نحو المحطة (أيضا بدون طاقم)، لكنها فشلت بسبب خلل في برنامج الكمبيوتر، لكنها تمكنت من العودة بنجاح إلى الأرض.

وتعد محطة الفضاء الدولية المشروع العلمي والتكنولوجي الأكثر تطورا، والأعلى تكلفة على الإطلاق، في تاريخ استكشاف الفضاء.

ويعود تاريخ بناء المحطة إلى العام 1998، حيث شيدت بتعاون كل من الولايات المتحدة وروسيا، وبتمويل من كندا واليابان و10دول أوروبية.

وبدأت المحطة باستقبال أطقم رواد الفضاء منذ مطلع القرن الحالي، وتحديدا منذ شهر نوفمبر عام 2000، علما بأنها تضم على متنها طاقما دوليا مكونا من 6 رواد فضاء يقضون 35 ساعة أسبوعيا في إجراء أبحاث علمية عميقة في مختلف التخصصات العلمية الفضائية والفيزيائية والبيولوجية وعلوم الأرض.

وتسير المحطة في الفضاء بسرعة 27 ألف و600 كيلومتر في الساعة، مما يعني أنها قادرة على أن تدور حول كوكب الأرض بأسره كل 90 دقيقة فقط، ويمكنها الذهاب للقمر والعودة في أقل من 24 ساعة.

ويبلغ طول المحطة حوالي 109 أمتار، بينما يصل عرضها لـ72.8 مترا، ما يوازي مساحة استاد كرة قدم كبير، لذلك فإنها توفر لرواد الفضاء الكثير من الغرف المريحة لفترات الأكل والنوم.

وتعتبر محطة الدولية أغلى بناء أنشئ عن طريق البشر على الإطلاق، حيث قدرت تكلفتها بأكثر من 150 مليار دولار.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى