لحماية المراهقين.. إنستغرام تطلق خاصية جديدة

أطلقت منصة إنستغرام المبادرة التي أعلنت عنها العام الماضي والتي تهدف إلى حماية المراهقين من الإفراط في التصفح في المحتوى نفسه.

مقالات ذات صلة

وبعد إعلان إنستغرام عن مبادرة إبعاد المستخدمين المراهقين عن المحتوى الضار العام الماضي، قالت إنها أخيراً تطرح الميزة في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وأيرلندا وكندا وأستراليا ونيوزيلندا، بحبس ما نقل موقع ذا فيرج المتخصص.

وإذا كان المراهق يقضي وقتاً طويلاً على صفحة Explore (الاستكشاف) في إنستغرام بحثاً في منشورات ذات موضوع معين، فستظهر المنصة إشعاراً يقترح عليه النظر إلى أصناف أخرى من المنشورات بدلاً من ذلك.

وتقول إنستغرام إن الميزة «مصممة لتشجيع المراهقين على اكتشاف شيء جديد واستبعاد موضوعات معينة قد تكون مرتبطة بمقارنة المظهر.» وكما هو موضح في صورة الميزة، سيتلقى المستخدمون إشعاراً يطالبهم «باختيار ما يستكشفونه بعد ذلك» مع مجموعة متنوعة من المنشورات التي يمكنهم الاختيار من بينها بدلاً من ذلك. وسيسمح النقر على إحدى المنشورات للمستخدمين بالمرور عبر تدفق مختلف من المحتوى غير المرتبط بالموضوع الذي كان المراهق ينظر إليه سابقاً.

وتشير دراسة خارجية استشهدت بها إنستغرام إلى أن 58.2% من المشاركين فيها «وافقوا أو وافقوا بشدة على أن التنبيهات جعلت تجربتهم على وسائل التواصل الاجتماعي أفضل من خلال مساعدتهم على أن يصبحوا أكثر وعياً بوقتهم الذي يقضونه على المنصة.»

وقالت إنستغرام إن الاختبار الخاص به للميزة يظهر اتجاهاً مشابهاً – وعلى مدار أسبوع واحد، شهدت إنستغرام واحداً من كل خمسة مستخدمين قام بتغيير الموضوعات التي يتصفحها عندما تلقى تنبيهاً.



 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى