- Advertisement -

- Advertisement -

مفاجأة “ميتا”.. استخدام أجهزة الواقع الافتراضي بدون حساب فيسبوك


- Advertisement -


أعلنت ميتا بلاتفورمز، اعتزامها التخلي عن شرط وجود حساب على منصة فيسبوك لاستخدام أجهزة الواقع الافتراضي التي تقدمها.

وكانت شركة فيسبوك (قبل تحويل اسمها إلى ميتا) تشترط الدخول إلى حساب على موقع فيسبوك حتى يمكن استخدام منصة الواقع الافتراضي في عام 2020، وهو ما أثار غضب الكثيرين من المستخدمين الذين يشعرون بالقلق بشأن مدى حماية بياناتهم على شبكة فيسبوك، ولا يريدون استخدامها.

خطوة ميتا لتسهيل التواصل

في الوقت نفسه قالت الشركة إن هذه الخطوة ستسهل على المستخدمين الوصول إلى أصدقائهم والتواصل معهم عبر الواقع الافتراضي.

وذكر موقع سي نت دوت كوم المتخصص في موضوعات التكنولوجيا أن ميتا ستبدأ تطبيق القواعد الجديد اعتبارا من الشهر المقبل، حيث سيكون في مقدور المستخدمين تسجيل حسابات خاصة للدخول إلى أجهزة الواقع الافتراضي الخاصة بهم “كويست في آر” واختيار ما إذا كانوا يريدون استخدام حساباتهم على فيسبوك أو إنستجرام في الواقع الافتراضي أم لا.

وبمجرد تسجيل حساب على ميتا سيتم توجيه المستخدم إلى إنشاء بروفايل خاص به في الواقع الافتراضي المعروف باسم بروفايل ميتا هواريزون.

وقال مارك زوكربيرج الرئيس التنفيذي لشركة ميتا إن هذه التعديلات ستتيح لأي شخص اختيار البروفايل الذي يود الظهور به في عالم ميتا فيرس الافتراضي.

ويعتبر حساب ميتا الجديد مجرد تغيير من التغييرات التي ستجريها ميتا في أغسطس/آب المقبل لتعكس التركيز على عالم ميتا فيرس، والفضاءات الافتراضية والتي سيعمل ويلعب يتواصل فيها الناس، بحسب رؤية ميتا.

وشملت التغييرات أيضا شركة معدات الواقع الافتراضي أوكولوز التي اشترتها فيسبوك عام 2014 مقابل أكثر من ملياري دولار، حيث سيتم تغيير اسم جهازها من أوكولوس كويست 2 إلى ميتا كويست 2.

ترجمة فورية من ميتا

وقبل عدة أيام أعلنت ميتا، أن أنظمتها للذكاء الاصطناعي في هذا المجال باتت قادرة على ترجمة مئتي لغة بصورة متبادلة بالكامل أياً كانت التركيبة، بعدما كانت محدودة عند 100 لغة.

وقال مؤسس ميتا مارك زوكربيرج في منشور عبر مدونة إن “الكثير” من اللغات المعنية بهذا التقدم الجديد “لم تكن متاحة للترجمة التلقائية”.

ويشكّل هذا الإعلان مثالا عن السباق على الترجمة التلقائية بين كبرى مجموعات الإنترنت الساعية إلى تقديم خدماتها ومنتجاتها لسكان المعمورة قاطبة.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

- Advertisement -



Source link

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

- Advertisement -