نون القوة.. رحلة المصرية دعاء جاويش من سلاسل التوريد إلى بيزنس الشعر الطبيعي


أحيت دعاء جاويش مؤسسة The Hair Addict الشَّعر الطبيعي من خلال علامة تجارية مصرية، لتتخلى عن عملها في سلاسل التوريد من أجل مشروعها.

حيث أنشأت دعاء جاويش، مؤسسة (The Hair Addict) مجتمعًا مزدهرًا، فضلًا عن علامة تجارية ناجحة.

وبينما توسع نطاق منتجاتها عبر دول مجلس التعاون الخليجي، تسعى أيضًا لتثقيف المستهلك وتعليمه كيفية تقبّل الشعر الطبيعي والمجعد.

تتميز المهندسة المصرية دعاء جاويش بشعر حيوي وكثيف ومجعّد.

بداية رحلة دعاء جاويش

وقبل أن تؤسس مجتمع (The Hair Addict) قبل 6 أعوام، بذلت الكثير من الوقت والمال لمحاولة إخفائه.

تتذكر بقولها: “خططت أسبوعي كاملًا حول زياراتي إلى مصفف الشعر، بحسب فوربس.

لم نفكر كثيرًا في نظرة المجتمع إلى شعرنا، كما لم نفكر كثيرًا في محاربة هذه الأفكار”.

وتضيف بالنيابة عن آلاف النساء في المجتمع، ممن اعتدن فعل الشيء نفسه: “كان علينا فقط إيجاد حل لتلك المشكلة، بما في ذلك كوي الشعر”.

أما اليوم، فأصبحت (The Hair Addict) شركة صغيرة مزدهرة، تبيع منتجاتها لجميع أنواع الشعر الطبيعي التي تركز على تغذية الشعر المجعد والمموج بدلاً من كويه وفرده.

ولدى الشركة، التي تم تمويلها ذاتيًا حتى الآن، فرعان في مصر والإمارات العربية المتحدة، وتضم 24 موظفا، فضلًا عن مجتمع عبر الإنترنت على منصتي فيسبوك وأنستقرام، يضم أكثر من 570 ألف شخص.

دعاء جاويش والفضاء الإلكتروني

لقد ساعد التوجه نحو الفضاء الإلكتروني خلال الجائحة العالمية على تسريع وتيرة النمو. ونظرًا لأن المستهلكين أمضوا أوقاتًا أطول في تصفح وسائل التواصل الاجتماعي عام 2020، عززت (The Hair Addict) من وجودها على الإنترنت، وروجت لمنتجاتها، وشرعت بالشحن دوليًا.

كما افتتحت جاويش الفرع الثاني من (The Hair Addict) في دبي عام 2020 استجابة للطلب المتزايد.

منتجات دعاء جاويش

ومع تخفيف الإغلاق والقيود الأخرى، تعاونت أيضا مع أبرز المتاجر والصيدليات في مصر، بما في ذلك متاجر سمير وليام وصيدلية العزبي.

ويمكن العثور على منتجاتها عبر 80 منفذا بأنحاء مصر، وفقًا لبيانات أبريل/نيسان 2022.

كذلك تخطط المؤسِسة للوصول إلى 500 منفذ بحلول نهاية العام.

تقول جاويش: “تعد المبيعات العادية غير الرقمية أمرًا ضروريًا في مصر، لأن كثيرًا من المستهلكين توجهوا إلى الإنترنت أثناء الجائحة فقط، ورغم استمرار تلقينا الطلبات عبر الإنترنت، إلا أن المستهلك المصري يفضل رؤية المنتج بنفسه قبل الشراء”.

وتضيف: “شهدنا طفرة في مبيعاتنا منذ إطلاق القناة غير الإلكترونية، وزادت المبيعات عبر الإنترنت أيضًا”.

دعاء جاويش والبحث عن الهدف

وبينما توسع من نطاق أعمالها، وجدت جاويش أيضًا إحساسًا جديدًا بالهدف، وهو الشيء الذي كانت تفتقر إليه في وظيفتها السابقة.

فقبل عام 2016، عملت لنحو 11 عامًا لدى شركة بروكتر آند جامبل (P&G) ترقت خلالها لتصبح مديرة عمليات شبكة التوريد التابعة للشركة في منطقة الشرق الأدنى.

لكن رغم تأسيس حياة مهنية ناجحة، لم تكتفِ بما كانت تفعله. تقول: “لم أكن سعيدة، لكني اعتقدت أن الأمر لا يتطلب حب المرء لعمله. فما عليه سوى بذل قصارى جهده في وظيفة تمنحه مكانة جيدة في المجتمع براتب جيد، وهذا كل ما يحتاجه”.

وتضيف: “شعرت أنني بحاجة إلى هواية، ورأيت الكثير من النساء حولي ينشئن مجتمعات على فيسبوك، ويشاركن اهتماماتهن ويتفاعلن معًا”.

بداية الشركة.. انطلاقة دعاء جاويش

استلهمت جاويش من ذلك، وأنشأت مجموعتها الخاصة على فيسبوك باسم (The Hair Addict) في فبراير/شباط 2016 وبدأت مشاركة العلاجات لحماية الشعر الطبيعي من أضرار الحرارة.

تشرح قائلة: “لطالما أحببت شعري. لذا اعتدت البحث عن علاجات طبيعية للعناية بالشعر لحمايته من كل الضرر الذي أعرضه له”.

في البداية، استخدمت مجموعتها على فيسبوك لمشاركة النصائح وطرق الحفاظ على شعر صحي. واستندت نصائحها إلى بحوثها الخاصة، فضلاً عن الاستشارات مع الصيادلة.

توضح: “الصيادلة في الغالب هم من يصنعون المنتجات في مصر، وليس الكيميائيون”. وتواصل: “أعجب الناس بما أقدمه وتفاعلوا معي، لأنهم شعروا أن ما أقوله كان قائمًا على العلم”.

دعاء جاويش في بريطانيا

بعد بضعة أشهر من تأسيس المجموعة، كلفت بروكتر آند جامبل جاويش بالذهاب إلى المملكة المتحدة، لأخذ دورة في الاقتصاد من جامعة أكسفورد خلال الصيف. في البدء، لم تتمكن من الذهاب إلى مصفف الشعر متى أرادت، واضطرت إلى ترك شعرها على طبيعته، دون فرده، مما أثار لديها فكرة.

تقول: “اعتقدت أن أكثر ما يضر الشعر هو الحرارة. فلماذا لا نشجع الناس على ترك الشعر على طبيعته في فصل الصيف؟” حينها، كانت غالبية النساء في مجتمع (The Hair Addict) يعانين من تساقط الشعر. وهذه مشكلة شائعة للشعر المعالج، بينما تقدر الدكتورة جوبيثا يوسف، أخصائية في قسم الأمراض الجلدية والتجميل في مستشفى ميدكير في الشارقة، ومستشفى ميدكير للنساء والأطفال في دبي: “أكثر من %50 من النساء سيعانين من تساقط شعر ملحوظ في مرحلة ما من حياتهن.

مبادرات دعاء جاويش لتقبل الشعر على طبيعته

وبالتعاون مع ابنة أختها، ابتكرت جاويش هاشتاغ The_Heat_Free_Challenge# لتدعو النساء إلى ترك شعرهن على طبيعته في الصيف لمنع تساقطه. لكن ردود الفعل كانت “عنيفة” حسب وصفها. حينها أدركت أن معظم النساء لا يستخدمن مجففات الشعر لأنهن أردن ذلك، بل بسبب الضغوط التي شعرن بها من المجتمع.

بذلك قررت جاويش أن الوقت قد حان لمحاربة هذا الفكر السائد. ودعت النساء اللواتي يتركن شعرهن المجعد على طبيعته إلى المجموعة لمشاركة تجاربهن، بما في ذلك فوائد “ترك الشعر طبيعيًا” والأهم من ذلك، التحول الذي شهدنه على شعرهن نتيجة لذلك.

نما مجتمع (The Hair Addict) خلال صيف 2016 من 5 آلاف إلى 80 ألف شخص، حسب جاويش. فيما بدأت هي وأعضاء المجموعة في استكشاف رحلة الشعر الطبيعي معًا، حيث نشرت كل منهن تجاربها، وتبادلن النصائح حول كيفية إعادة الشعر المجعد إلى الحياة.

وقد اطلعت على كتاب العناية بالشعر المموج والمجعد (Curly Girl Method) للمؤلفة البريطانية لورين ماسي. فتواصلت معها ودعتها للانضمام إلى مناقشة فيديو حية لمشاركة أفكارها. وكانت أهم نصائح ماسي حول ضرورة استخدام منتجات الشعر التي تحتوي على مواد كيميائية غير ضارة.

ماذا قدمت دعاء جاويش؟

توضح جاويش: “نرى أن أي مادة قابلة للذوبان في الماء مادة كيميائية جيدة. لكن أي مواد تظل عالقة بالشعر، حتى إذا غُسل بالماء، تعتبر مواد كيميائية ضارة. حيث، وبمرور الوقت تتراكم هذه المواد وتمنع وصول الماء إلى بصيلات الشعر، فتجعله جافًا”.

كان ذلك في عام 2018، وكانت السوق المصرية لا تضم حينها سوى عددًا قليلًا للغاية من المنتجات المناسبة للشعر المجعد. فيما توسعت مجموعة (The Hair Addict) على فيسبوك لتصل إلى حوالي 120 ألف شخص، وتلقت جاويش طلبات من أشخاص يسألون عما إذا كانت الوصفات التي شاركتها على المجموعة متاحة للشراء، كذلك من شركات العناية بالشعر في مصر التي عرضت عليها الإعلان عن منتجاتها.

رأت فرصة كبيرة في ذلك، واستقالت من منصبها لتأسيس علامتها التجارية الخاصة. وكان منتج (The Hair Addict) الأول علاجًا لتساقط الشعر (The Indian Recipe) الذي لا يزال الأكثر مبيعًا حتى اليوم. ثم تبعه منتج (The Swim-Proof Recipe). وتوالت الطلبات على تطبيق واتساب عبر صفحة العلامة التجارية على فيسبوك، وذلك حتى تم إطلاق الموقع الرسمي لها في نوفمبر/تشرين الثاني 2018. واليوم، تبيع الشركة 17 منتجًا، وتخطط لتوسيع محفظتها إلى 30 منتجًا قبل نهاية عام 2022.

حاليًا، يتم تصنيع المواد الاستهلاكية محليًا ويتم إنتاجها في مصر لخدمة السوق المصرية، فيما تدرس عملية الإنتاج في الإمارات وإيطاليا لخدمة منطقة الخليج الأوسع.

الاستجابة للطلب المتزايد

رغم ذلك، فهي ليست العلامة التجارية الوحيدة في السوق التي تدرك تزايد الطلب وتستجيب له، حيث تنضم الشركات الكبيرة أيضًا إلى هذه الموجة. وقد أوضح متحدث باسم مجموعة ماجد الفطيم للتجزئة: “أدخلت كارفور عائلة جديدة ضمن فئة الشامبو عام 2019 في الإمارات وقطر وعمان ومصر، بما في ذلك الشامبو المرطب والشامبو الطبيعي والعضوي، والشامبو المخصص لتحديد الشعر المجعد والمموج. وشهدت هذه الفئة من المنتجات نموًا بنسبة %100 في المبيعات منذ عام 2020”.

لكن بالنسبة لجاويش، فإن الأمر لا يتعلق فقط بتحقيق الإيرادات، بل بزيادة الوعي. وقد تبعت مبادرات أخرى للعناية بالشعر، حركة The_Heat_Free_Challenge# بما في ذلك مبادرة “جمال الشعر الطبيعي في المناسبات والسهرات”، ومهرجان الشعر الطبيعي (The Natural Hair Fest) والعناية بالشعر لكل من الرجال والنساء (Haircare is gender-neutral) والمبادرة التي تستهدف الأطفال والمراهقين لتعليمهم كيفية العناية بشعرهم منذ الصغر Teach_Them_Self_Love_School_Tour#.

في حين دعم هذه المبادرات إطلاق الخط الأول من منتجات (The Hair Addict) للأطفال، وهي مجموعة (Bubble Trouble) في أغسطس/ آب 2021. وتم توسيع نطاق تجربة التحدي الخالي من الحرارة، حيث قدمت الشركة الجلسات الفردية والمشاورات وجهًا لوجه مع العملاء عند نقاط البيع.

تخطط جاويش الآن لاتباع الخطوات نفسها في أسواق دول مجلس التعاون الخليجي، بدءًا من المبيعات عبر الإنترنت، والشحن مباشرة من فرعها الذي افتتح حديثًا في دبي، لتوفير منتجات (The Hair Addict) في متاجر دول مجلس التعاون الخليجي بحلول نهاية عام 2022. كما تعمل على تطوير مجموعة من المنتجات المخصصة للرجال.

وبينما تنمي أعمالها، تظل جاويش ملتزمة بتثقيف المجتمع حول الاهتمام بالشعر والعناية به على طبيعته.

وتقول “القضاء على مشاعر القلق المتعلقة بالشعر الطبيعي يعني حل المشكلة من جذورها”.

دعاء جاويش في سطور

دعاء جاويش

العلامة التجارية: The Hair Addict

القطاع: التجميل

تاريخ التأسيس: 2018

الجنسية: مصرية

المقر الرئيسي: مصر

تركت جاويش عملها في مجال سلاسل التوريد عام 2018 لتأسيس (The Hair Addict) بسبب نقص المنتجات المناسبة في السوق المصرية للشعر المجعد والطبيعي.

ولدى العلامة التجارية أكثر من 570 ألف متابع في فيسبوك وأنسقرام حتى أبريل/نيسان 2022.

لديها حاليا فرعين في مصر والإمارات تبيع من خلالهم 17 منتجًا وتخطط لزيادتهم إلى 30 منتجًا قبل نهاية عام 2022.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية


Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى