هل يحمي لقاح الجدري المائي من جدري القرود؟.. إليكم الإجابة

سيطرت الأخبار المتعلقة بفيروس جدري القرود على معظم مناطق العالم، اختلط الأمر على البعض بشأنه وشأن الجدري المائي، ومرض الجدري.

وتساءل البعض على مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن لقاح الجدري المائي، ومدى فاعليته في الوقاية من جدري القرود.

وقال الدكتور مصطفى محمدي، مدير التطعيمات بالشركة القابضة للمستحضرات الحيوية “فاكسيرا” التابعة لوزارة الصحة والسكان في مصر إن الجدري المائي، مرض فيروسي بسيط، قد يصيب الأطفال، ولا يمثل خطورة في أحيان كثيرة.

وأضاف أن “الجدري هو ذلك المرض الخطير شديد العدوى ذو الوفيات العالية، لكن تم القضاء عليه تماما منذ عام 1980″، وفق صحف محلية.

وقال مدير التطعيمات بالشركة القابضة للمستحضرات الحيوية التابعة لوزارة الصحة والسكان المصرية، إن جدري القرود، مرض فيروسي حيواني المنشأ، وهو أقل انتشارا من الجدري، وأقل شراسة، كما يسهل تشخيصه”.

وأكد أنه لا علاقة بين الجدري المائي وجدري القرود، لافتا إلى أن لقاح الجديري المائي لا يحمي من جدري القرود.

وكان الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، قد عرض تقريرا مبدئيا، عن مرض جدري القرود، وقال إن مصر خالية تماما من أي إصابات بالمرض. مشيرا إلى أنه لن يتحول إلى جائحة مطلقا، مثل كورونا، لأن إصاباته أقل، ولا ينتقل عبر التنفس بل بالتخالط بشكل وثيق مع المصاب بالفيروس.

وقال عبدالغفار إن هناك مراكز ترصد في مصر يبلغ عددها 26 مركزا موزعة على محافظات الجمهورية، وهناك متابعة كبيرة للحالة الوبائية على مستوى العالم.

وعرفت منظمة الصحة العالمية فيروس جدري القردة بأنه يُنقل إلى البشر من طائفة متنوعة من الحيوانات البرية، ولكن انتشاره على المستوى الثانوي محدود من خلال انتقاله من إنسان إلى آخر.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى