هيئة محمية الملك عبدالعزيز الملكية تطلق خدمة إصدار تصاريح المناحل والنحَّالين

أعلنت هيئة تطوير محمية الملك عبدالعزيز الملكية إطلاقها خدمة إصدار تصاريح المناحل والنحَّالين داخل نطاق المحمية، وفقاً للضوابط والأحكام التي تضمن حماية الحياة الفطرية واستدامتها في محمية الملك عبدالعزيز الملكية.

وتأتي هذه المبادرة انسجامًا مع رؤية الهيئة في تنمية الحياة الفطرية، واستشعارًا منها لأهمية النحل في النظام البيئي وإسهاماته الحيوية في تلقيح 90% من النباتات البرية المزدهرة، و87 % من المحاصيل الزراعية في العالم.

وستمثل المحمية بيئة نموذجية لتكاثر أعداد النحل؛ ما يسهم في رفع نسبة تكاثر النباتات والأشجار المحيطة، ويعزِّز من الجهود التي تبذلها الهيئة عبر استراتيجيتها لتنمية الغطاء النباتي وحمايته من الرعي والاحتطاب الجائرَيْن، تماشياً مع توجهات المملكة نحو تنمية الغطاء النباتي وضمان استدامته.

وفي المقابل، سيكون للمبادرة دورٌ كبيرُ في تمكين النحَّالين من زيادة الإنتاج السنوي للعسل من المناحل الرسمية في المملكة، ما سيسهم في تنمية الإيرادات الزراعية، إضافة إلى الإسهام في خلق عدد من الفرص الاستثمارية للنحَّالين من المواطنين عبر المنتجات التي تقدمها هذه المناحل مثل؛ العسل والشمع وخدمات التلقيح.

وتأتي هذه المبادرة بالتزامن مع فعاليات اليوم العالمي للنحل، الذي يوافق العشرين من شهر مايو من كل عام، تحت شعار “مشاركة النحل -إعادة البناء بشكل أفضل للنحل-“.

ويمكن للنحَّالين الراغبين في الحصول على تصريح لوضع مناحلهم داخل المحمية، الدخول على الرابط:

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى